ترامب: سأعلن أمراً مهماً الأسبوع المقبل

قال الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب إنّ “إعلاناً مهماً جداً” سيصدر عنه الأسبوع المقبل، وسط تكهنات بأنّه قد يكشف عن نيته خوض الانتخابات الرئاسية عام 2024.

وعشية الانتخابات النصفية التي ستحدد المهيمن على الكونغرس، توجّه ترامب أمام حشد من أنصاره في مدينة أوهايو بالقول: “من دون التقليل من أهمية الانتخابات المهمة جداً، بل والمصيرية غداً، سأعلن عن أمرٍ مهمٍ جداً الثلاثاء في 15 تشرين الثاني/نوفمبر في مارالاغو في بالم بيتش بفلوريدا”.

وبالاستناد إلى الرسالة التي بعث بها الأسبوع الماضي بشأن الانتخابات الرئاسية، عندما ألمح إلى أنّه يرجح “جداً جداً جداً بأنّه سيفعل ذلك مجدداً”، يمكن القول إنّه قد يعلن الثلاثاء نيته الترشح للرئاسة الأميركية.

وكان ترامب دعا منذ أيام إلى حشد “موجة حمراء عملاقة” من الجمهوريين لضمان الفوز في الانتخابات النصفية.

وقال أمام تجمع حاشد في ولاية بنسلفانيا: “إذا كنتم تريدون وقف تدمير بلادنا وإنقاذ الحلم الأميركي، عليكم إذاً أن تصوتوا هذا الثلاثاء لمصلحة الجمهوريين”. 

ودفع السخط الشعبي على تردي الأحوال الاقتصادية في الولايات المتحدة الناخبين الأميركيين إلى تفضيل الحزب الجمهوري على الرئيس الحالي.