مصادر: أنصار دحلان يضربون عساف بالقاهرة

view_1395249886شرق الاعلامية

قالت مصادر فلسطينية إن مجهولين اعتدوا بالضرب على الناطق باسم حركة (فتح) أحمد عساف مساء الأربعاء خلال تواجده في العاصمة المصرية القاهرة، وذلك وسط احتدام الخلافات بين الرئيس محمود عباس والنائب عن الحركة محمد دحلان.

ونقلت صحيفة (القدس) المحلية على موقعها الإليكتروني إن أنصار دحلان هم من اعتدوا بالضرب على عساف بعد إجرائه مقابلة تلفزيونية مع قناة (on tv) المصرية الخاصة هاجم خلالها دحلان واتهمه بالتآمر على القضية الفلسطينية.

وذكرت الصحيفة أن عساف تعرض لاعتداء بالضرب جرى على إثره نقله مع المعتدين إلى أحد اقسام الشرطة المصرية.
وأضافت أنه سبق حادثة الاعتداء قذف عساف بالبيض أثناء دخوله مقر وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية لإجراء مقابلة.

وذكرت أن افراد الأمن الخاص بالوكالة قبضوا على شخصين يشتبه بهما برشق عساف بالبيض مع شخص ثالث فيما قام شخص رابع بتصوير الواقعة.

وحسب الصحيفة ثبت من التحقيقات الأولية في قسم شرطة عابدين أن أحد الشخصين المعتقلين يحمل هوية فلسطينية فيما قال الآخر إنه لا يحمل أي أوراق ثبوتية.

يشار إلى أن دحلان يحتفظ في مصر بمكتب خاص وعشرات الأنصار من الذي غادروا قطاع غزة بعد أحداث يونيو 2007، واعتدى هؤلاء سابقًا على مقر السفارة الفلسطينية بالقاهرة، واشتبكوا في عدة مناسبات مع أنصار قائد عام الحركة الرئيس محمود عباس.

وأعلنت أوساط فتح الإعلامية أن عساف سيظهر مساء أمس على قناة (دريم) الفضائية المصرية لكن ذلك لم يحدث فيما أعلنت القناة أنه لم يتم الاتفاق أصلا لاستضافته.
وكان دحلان وجه عبر القناة المذكورة انتقادات حادة إلى عباس شكك خلالها بوطنيته واتهمه بالتآمر على الشعب الفلسطيني وقضيته

وجاء هجوم دحلان ردا على هجوم شنه عباس عليه الأسبوع الماضي اتهمه فيه بالضلوع في اغتيال قيادات فلسطينية بارزة وبالفساد والتآمر على فتح.

وأثارت الاتهامات المتبادلة بين عباس ودحلان استياء واسع في الأوساط الفلسطينية. وبلغت الاتهامات بالطرفين لنشر صور “مخلة بالأدب” لأبناء دحلان وعباس.

وكالات