عــاجــل
قرار إسرائيلي جديد بشأن الوقود القطري المخصص لكهرباء غزة         الجهاد الإسلامي : شلح خضع لعملية جراحية مؤخراً ووضعه مستقر         غزة : أطباء فرنسيون يعيدون تفاصيل وجه “يارا” إلى طبيعته         الوفد الامني المصري يصل من جديد الى قطاع غزة لاستكمال ومتابعة وتنفيذ المصالحة الفلسطنية         الوفد المصري يبحث مع هنية استلام حكومة الوفاق مهامها في غزة         الحكومة: تنفيذ الموازنة الموحدة ودمج موظفي غزة مرتبط بالتمكين         0404 العبري: رصد اطلاق صاروخ من غزة الى اسرائيل        
احباط أكبر عملية إرهابية بسيناء

احباط أكبر عملية إرهابية بسيناء

احباط أكبر عملية إرهابية بسيناء

كثفت الجماعات الإرهابية، محاولاتها الساعات الأخيرة لإفشال المؤتمر الاقتصادى، بتنفيذ هجومين فى سيناء، أمس، أسفرا عن استشهاد ضابطين وسائق وإصابة 54 مجنداً و3 مدنيين.

وأسفر الانفجار الذي وقع في معسكر قوات الأمن بحي المساعيد في العريش، عن استشهاد ضابط وسائق بشركة الكهرباء كان يمر بالصدفة، وإصابة 47 مجنداً و3 مدنيين، كما أدى إلى تهشم زجاج عدد من المبانى، وهدم 50 متراً من سور المعسكر، وتحطيم 4 سيارات، وأحدث حفرة بعمق مترين وعرض 15 متراً.

واستشهد ضابط بالقوات المسلحة وأصيب 7 مجندين فى تفجير مدرعة عسكرية بمنطقة «بئر لحفن» بالعريش، أثناء عملية مداهمات، بعد دقائق من هجوم المساعيد، بينما استولت مجموعة إرهابية على صهريج مياه أثناء مروره على طريق الطويل.

فى المقابل، شنت تشكيلات عسكرية مدججة بالمجنزرات والدبابات عمليات تمشيط واسعة على منطقة المزارع جنوب وشرق العريش، لملاحقة العناصر الإرهابية التى خططت للهجمات.

وشيع الآلاف من أهالى قرية «ميت عافية» بالمنوفية أمس جنازة الشهيد مساعد أول مصطفى الفرماوى بهتاف: «لا إله إلا الله الإخوان أعداء الله»، وتلقى أحمد نجل الشهيد، 15 عاماً، العزاء فى والده حاملاً علم مصر. وشيع الآلاف من أهالى بنى سويف جثمان الشهيد المجند عمرو محمد عبدالرحيم، 23 سنة، مرددين هتاف: «الشعب يريد إعدام الإخوان».

و‏أعلن تنظيم أنصار بيت المقدس مسئوليته عن هجوم المساعيد، وقال أبوعمار المصرى على موقع إلكترونى إن «جهادياً بولاية سيناء امتطى مفخخته فدمر معسكراً تابعاً لشرطة الردة، فأوقع عشرات الجرحى والقتلى».

وكشفت التحقيقات الأولية لنيابة شمال سيناء أن تعامل المجندين بأبراج المراقبة أنقذ المعسكر من كارثة محققة، وقال مصدر قضائى: لولا إطلاق النار من قبل أفراد المراقبة بالأبراج على السيارة، لوقعت خسائر كبيرة فى الأرواح. وقالت صحيفة «فاينانشيال تايمز» البريطانية، أمس، إن التفجيرات مثيرة للقلق، وإن تنفيذها وراءه خلايا «الذئاب المنفردة» دون تنسيق مع قيادات التنظيم.