الاحتلال يعتقل 12مواطنًا بالضّفة بينهم قياديين بحماس

view_1362470065الضفه المحتلة – شرق الإعلامية

اعتقلت قوّات الاحتلال فجر الاثنين 12مواطنًا فلسطينيًا بينهم قياديين في حركة “حماس” في مداهمات شنّتها بأنحاء متفرقة من الضّفة الغربية المحتلة.

وأعلن الاحتلال أنّ قوّاته اعتقلت فلسطينيين من معظم مدن الضّفة الغربية، مشيرة إلى نقلهم لدى الجهات الأمنية المختصة للتحقيق معهم.

وفي ساعات فجر الاثنين داهمت قوّات الاحتلال بدورياتها العسكرية عددًا من الشوارع والأحياء السكنية في مدينة يطّا جنوب الخليل.

وفي رام الله، قال الباحث في مؤسسة التضامن لحقوق الإنسان أحمد البيتاوي: إن “الاحتلال اعتقل القيادي في حماس شكري محمود الخواجا (46عامًا)، والقيادي عبد القاهر علي سرور (42عامًا) خلال اقتحام منزليهما في بلدة نعلين غرب مدينة رام الله، والعبث بمحتوياتها واقتادوهما إلى جهة مجهولة”.

وأشار إلى أن الخواجا أمضى في سجون الاحتلال 15عامًا، ويعاني من ضعف شديد في البصر، وكاد أن يفقده في إحدى عينيه خلال فترة وجوده في السجن، وعدم السماح له بإجراء عملية جراحية.

وأوضح الباحث بأن سرور أجرى عملية قلب مفتوح منذ الصغر واعتقل لمدة (7سنوات) بصورة متقطعة ويرفض الاحتلال بالسماح له بالسفر للعلاج من أجل تغيير صمامات القلب، علما بأنه أفرج عنه قبل نحو شهر.

مداهمة جنين

كما اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم شابًا من قرية رمانة غرب مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة وشنت عمليات تمشيط ونقلته إلى جهة مجهولة.

وقالت مصادر محلية لوكالة “صفا” إن سبع آليات عسكرية داهمت البلدة فجرًا واعتقلت الشاب أمير أسامة الأحمد (27عامًا)، بعد مداهمة منزل ذويه وخلع بوابته الحديدية وتحطيم محتويات المنزل والعبث بمحتوياته.

وأشارت إلى أن قوات الاحتلال قامت بعمليات تمشيط واسعة في محيط منزل الأحمد، وكذلك في محيط مدرسة الوكالة.